منتدى كلية هندسة المياه والبيئة(ود المقبول)

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتدى كلية هندسة المياه والبيئة(ود المقبول)

منتدى لبحث ومناقشة قضايا المياه من منظور طلاب وخريجى الكلية

المواضيع الأخيرة

» صدور كتاب عمليات المعالجة البيولوجية لمياه الصرف الصحي
الأربعاء أغسطس 17, 2016 8:38 pm من طرف احمد نيمو

» عدنا للعمل
السبت أغسطس 13, 2016 11:16 am من طرف Admin

» دوره أمن وحماية أنظمة المعلومات في المؤسسات ( بروتيك لحلول التدريب والاستشارات )‏
الإثنين يوليو 18, 2016 12:25 pm من طرف م.هبه

» دوره مهارات تدقيق وضبط مخاطر الاحتياجات المالي ( بروتيك لحلول التدريب والاستشارات )‏
الأربعاء يوليو 13, 2016 11:50 pm من طرف م.هبه

» دوره إدارة العلاقات العامة الدولية برؤي معاصرة ( بروتيك لحلول التدريب والاستشارات )‏
الثلاثاء يوليو 12, 2016 11:36 pm من طرف م.هبه

» السموم الطحلبية
الإثنين يوليو 11, 2016 8:27 pm من طرف Malaz Alamin

» (water ,sanitation and Hygiene (EMERGENCY GUIDELINES
السبت يوليو 09, 2016 11:46 pm من طرف Malaz Alamin

» دوره أساليب إدارة العلاقات العامة في تحسين الصورة الذهنية للمؤسسات ( بروتيك لحلول التدريب ‏والاستشارات )‏
الإثنين يونيو 27, 2016 1:53 pm من طرف م.هبه

» دوره مهارات وفنون التسويق والترويج عبر الهاتف ( بروتيك لحلول التدريب والاستشارات )‏
السبت يونيو 25, 2016 2:05 pm من طرف م.هبه

ديسمبر 2017

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية


    دراسة عن الصرف الصحى فى مصر

    شاطر

    احمد نيمو

    ذكر عدد الرسائل : 49
    العمر : 44
    العمل/الترفيه : استشاري معالجة مياه
    المزاج : هادي
    البلد :
    السٌّمعَة : 0
    عدد النقاط : 148
    تاريخ التسجيل : 22/05/2009

    دراسة عن الصرف الصحى فى مصر

    مُساهمة من طرف احمد نيمو في الخميس فبراير 24, 2011 3:27 am

    دراسة عن الصرف الصحى فى مصر
    مقدمــة :

    تعد البنية الأساسية شرطاً ضرورياً للتنمية فبدون طرق واتصالات ومواصلات ومياه شرب وصرف صحى ومرافق للقطاعات المختلفة لا يكون هناك تنمية . ويتم تصنيف خدمات البنية الأساسية إلى نوعين رئيسيين : بنية أساسية مادية ، وبنية أساسية اجتماعية ، وتمثل خدمات مياه الشرب والصرف الصحى المرتبة الأولى فى خدمات البنية الأساسية المادية ( الاقتصادية ) .
    يعتبر قطاع الصرف الصحى من أهم القطاعات الخدمية الحيوية التى تمس حياة الأفراد حيث يرتبط إرتباطاً وثيقاً بتلبية حاجات الفرد الأساسية والتى تعتبر من أساسيات الحياة ، هذا بالإضافة إلى انه يعتبر مقياساً للمستوى الاجتماعى والصحى للمجتمعات .
    وبالرغم من أن مصر من أوائل الدول التى أنشئت بها مشروعات صرف صحى فى الشرق الأوسط إلا أن هذا القطاع الحيوى يواجه تحديات كثيرة أهمها زيادة عدد السكان وتزايد الأنشطة الصناعية والزراعية إضافة إلى أن هذا القطاع الحيوى يتسم بكبر نصيبه من الاستثمارات الحكومية مقارنة بباقى قطاعات الخدمات الاجتماعية الأخرى كالإسكان ، وكذلك انخفاض الاستثمارات الموجهة إليه من القطاع الخاص ، إلا أنه يتسم أيضاً بكبر قيمة مستلزمات إنتاجه ، كما أن أسعار خدماته لا تعكس التكلفة الاقتصادية للخدمة ولا تتضمن أيضاً التكلفة البيئية .

    1 ـ أهمية الدراسـة :

    تنبع أهمية الدراسة من كون أن خدمات الصرف الصحى تعد من أهم مؤشرات تقدم المجتمع وتطوره ليس فقط من الوجهة الحضارية ولكن أيضاً من الناحية الاقتصادية والبيئية . ومن ثم فقد حظى هذا القطاع بالكثير من الاهتمام والمجهـودات وأولته الدولة إهتمامـاً كبيراً فى خطط التنميـة وخاصـة فيمـا يتعلق بتوجيه استثماراتها الحكومية إليه .
    أى أن هذا القطاع مازال فى حاجة إلى مزيد من المجهودات لتلبية الاحتياجات من الاستثمارات والنفقات الكبيرة المطلوبة لزيادة وتحسين مستوى الأداء وهذا ما يتطلب إدارة هذا القطاع بدرجة عالية من الكفاءة مع مشاركة القطاع الخاص والمنظمات الأهلية فى إدارته ووضع السياسات المناسبة والتى تعتمد على مدى توافر معلومات شاملة ودقيقة وتفصيلية لدعم عملية اتخاذ القرار لنظام تسعير مناسب للخدمة والوصول إلى وضع مؤسسى وادارى مناسب يضمن مشاركة كافة الأطراف المؤثرة والمتأثرة بتنمية هذا القطاع وتحسين أداءه .
    2 ـ أهداف الدراسـة :
    تهدف الدراسة إلى :
    1 ـ التعرف على الوضع الحالى لقطاع الصرف الصحى فى مصر وما يواجهه من مشاكل .
    2 ـ إلقاء الضوء على تطور الاستثمارات فى قطاع الصرف الصحى .
    3 ـ التعرف على كيفية معالجة مياه الصرف الصحى ومجالات الاستفادة من مياه الصرف الصحى المعالج .
    4 ـ تقدير الاحتياجات المستقبلية لقطاع الصرف الصحى حتى عام 2017 .

    3 ـ منهجية الدراسـة :
    اعتمدت الدراسة على المنهج الوصفى التحليلى لمجموعة من البيانات الإحصائية لاستنتاج بعض المؤشرات التى تخدم أهداف الدراسة والتى توضح الوضع الحالى لخدمة الصرف الصحى والاحتياجات المستقبلية منها .

    4 ـ التعاريف والمصطلحات المستخدمة فى الدراسة :
    أ ـ القدرة التصميمية لمحطات المجارى ( الرفع ) :
    يقصد بها كميات المياه التى صممت المحطات لرفعها بالمتر المكعب وذلك إذا عملت بكامل طاقتها خلال ساعة .
    ب ـ القدرة التى عملت بها المحطة :
    يقصد بها متوسط القدرة التى عملت بها المحطة فعلاً فى الساعة الواحدة خلال سنة الإحصاء بالمتر المكعب .
    جـ ـ التصرف الفعلى :
    يقصد بها كميات مياه المجارى التى رفعتها فعلاً محطات الرفع إلى محطات المزرعة أو البحر أو المصارف المخصصة لذلك خلال سنة الإحصاء .

    المؤشرات والمعايير المستخدمة :
    أ ـ نسبة كمية مياه الصرف الصحى التى يتم رفعها من اجمالى مياه الشرب المنتجة . وقد يتم حسابها على أساس :
    الطاقة الاستيعابية لمحطات الرفع بالصرف الصحى × 100 (90 % ) من الطاقة الإنتاجية لمحطات مياه الشرب.
    ب ـ نسبة مياه الصرف الصحى التى يتم معالجتها من اجمالى مياه الصرف التى يتم رفعها . وقد تم حسابها على أساس :
    كمية مياه الصرف الصحى التى يتم معالجتها × 100
    كمية المياه المنصرفة لمحطات الرفع بالصرف الصحى
    جـ ـ نسبة كمية المياه التى يتم تنقيتها بمحطات تنقية مياه الصرف الصحى من اجمالى المياه المنتجة بمحطات المياه . وقد تم حسابها على أساس :
    كمية مياه الصرف الصحى التى يتم معالجتها × 100
    (90 % ) الطاقة الإنتاجية لمحطات مياه الشرب
    ونظراً لعدم توفر بيانات عن كميات مياه الصرف الصحى التى يتم رفعها بالفعل أو تنقيتها فقد تم حساب هذه المؤشرات باستخدام الطاقة الاستيعابية لمحطات الرفع ومحطات التنقية بافتراض عملها بكامل طاقتها كما تم الحساب على أساس 90 % من الطاقة الإنتاجية لمحطات المياه . حيث تقدر كمية المياه التى ترد لمحطات الصرف الصحى بحوالى 90 % من كمية مياه الشرب المستهلكة وعلى ذلك فإن هذه المؤشرات تعبر عن تطور الخدمة بقطاع الصرف الصحى من الناحية التصميمية وليست الفعلية
    .
    5 ـ محتويات الدراسـة :

    تشتمل الدراسة على ثلاثة فصول بخلاف المقدمة والتوصيات وهى :
    الفصـل الأول : الوضع الحالى لقطاع الصرف الصحى فى مصر :
    يبين هذا الفصل التوزيع العددى لمحطات الصرف الصحى على مستوى المحافظات والتعرف على تسعيرة وتكلفة خدمة الصرف الصحى ونسبة تغطية السكان والأسر والمبانى بخدمات الصرف الصحى والمشاكل التى تواجه قطاع الصرف الصحى .
    الفصل الثانى : معالجة مياه الصرف الصحى وإعادة استخدامها :
    ويتناول هذا الفصل التعرف على الخصائص الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية لمياه الصرف الصحى والآثار السلبية لاستخدام مياه الصرف الصحى الخام وطرق معالجة مياه الصرف الصحى ليتم إعادة استخدامها فى الزراعة وفى مجالات أخرى .
    الفصل الثالث : تقدير الاحتياجات المستقبلية لقطاع الصرف الصحى فى مصر حتى عام 2017 :
    التعرف على إستراتيجية وأهداف قطاع الصرف الصحى والخطط القومية وتقدير الاحتياجات المستقبلية من الطاقات والاستثمارات لقطاع الصرف الصحى حتى عام 2017 .


    تعد البنية الأساسية شرطاً أساسياً للتنمية ، وتعتبر خدمة الصرف الصحى من أهم ضروريات الإرتقاء والنهوض بالمجتمع . وقد حظى هذا القطاع بالكثير من الاهتمام والمجهودات وأولته الدولة إهتماماً كبيراً فى خطط التنمية ، إلا أنه مازال فى حاجة إلى مزيد من المجهودات لتلبية الاحتياجات من الاستثمارات وتحسين مستوى الأداء بهذا المرفق الهام وفيما يلى نستعرض

    أهم المؤشرات التى تناولتها الدراسة :
    1 ـ تطور خدمة الصرف الصحى :
    ـ تعتبر مصر من أوائل الدول فى العالم التى بدأت بإدخال خدمة الصرف الصحى بمعناها الحديث ، فقد تم إنشاء مصلحة المجارى الرئيسية عام 1914 .
    ـ تتولى إدارة هذا القطاع الحيوى جهات عديدة ولكن نتيجة للقصور وعدم التنسيق فيما بينها . تم إعادة الهيكلة لهذا القطاع الحيوى عام 2004 بإنشاء الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى وشركات تابعة لها تضم هيئات اقتصادية عامة لمياه الشرب والصرف الصحى ، وجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحى وحماية المستهلك وهو كيان مستقل يتبع وزير الإسكان .
    ـ زاد عدد محطات المجارى ( الرفع الرئيسية ) حتى بلغ عددهم نحو 891 محطة عام 2007 ، بينما كانت 428 فى عام 2003 بزيادة قدرها 108.2 % .
    ـ زادت الطاقة الإستيعابية لمحطات الرفع والتنقية خلال الخطط الخمسية المختلفة للدولة ووصلت فى الخطة الخمسية الخامسة ( 02 / 2003 ـ 06 / 2007 ) نحو 14.91 مليون م3 / يوم لمحطات الرفع ، 12.50 مليون م3 / يوم لمحطات التنقية بمعدل زيادة قدرها نحو 44.8 % لمحطات الرفع ، 53.6 % لمحطات التنقية عن الخطة الخمسية الرابعة ( 97 / 1998 ـ 01 / 2002 ) .
    ـ تستحوذ القاهرة الكبرى تقريباً على ثلث الطاقة الاستيعابية لمحطات الرفع على مستوى محافظات الجمهورية حيث تمثل 32.9 % ، والإسكندرية نحو 11.4 % أما باقى المحافظات فتمثل الطاقة الاستيعابية لمحطات الرفع بها نحو 55.7 % بالخطة الخمسية الخامسة .
    ـ حتى الثمانينات كانت الدولة توفر مياه الشرب وخدمة الصرف الصحى دون مقابل ، ولكن مع زيادة الأعباء المالية على ميزانية الدولة وزيادة الحاجة إلى تقديم المزيد من الخدمات تم وضع سياسة لتسعير هذه الخدمات تدرجت فى مستوياتها ، ويتم تحصيل نسبة من فاتورة استهلاك مياه الشرب مقابل الانتفاع بخدمات الصرف الصحى وتبلغ 35 % من قيمة استهلاك المياه للإستخدام المنزلى على مستوى المحافظات ، أما الاستخدام التجارى فيتراوح بين ( 50 % ـ 70 % ) .
    ـ بلغت جملة الاستثمارات المخصصة لمشروعات المياه والصرف الصحى خـلال الخطط الخمسية الخمس من عام 82 / 1983 حتى عام 06 / 2007 حوالـى 72 مليار جنيه خـص قطاع الصـرف الصحـى منهـا نحو 44 مليار جنيه بنسبة قدرها 60 % بجانب لجوء الدولة إلى المنح والقروض حتى تساعد فى النفقات الباهظة اللازمة لتنفيذ وتطوير مشروعات هذا القطاع الحيوى الهام .

    2 ـ مؤشرات تطور خدمة الصرف الصحى :
    ـ بلغ اجمالى عدد الأسر المتصلة بالشبكة العامة حوالى 8.1 مليون أسرة تمثل حوالى 46.6 % من اجمالى الأسر على مستوى الجمهورية ويأتى فى المرتبة الثانية المساكن التى يتم صرف مخلفاتها بالترنش حيث بلغ عدد الأسر المتصلة بالترنش حوالى 7.1 مليون أسرة تمثل حوالى 41 % من اجمالى الأسر على مستـوى الجمهورية ، أما الشبكـة الأهليـة والأسـر المحرومـة من خدمـة الصـرف الصحى مثلتا حوالى 8.7 % ، 3.7 % من اجمالى الأسر بالجمهورية على التوالى وفقاً لبيانات تعداد 2006 .

    ـ بلغ عدد مبانى السكن حوالى 10.5 مليون مبنى سكنى منهم نحو 3 مليون مبنى سكنى متصل بالشبكة العامة للصرف الصحى أى بنسبة 28.9 % فقط ، ونحو 6.7 مليون مبنى سكنى يتم تصريف مخلفاتهم إما عن طريق شبكة أهلية أو ترنش بنسبة قدرها 64 % ، وهناك نحو 7.1 % من جملة المبانى السكنية لا يوجد بها صرف صحى وذلك وفقاً لبيانات تعداد 2006 .
    ـ تشير نسبة مياه الصرف الصحى التى يتم تنقيتها إلى المياه التى يتم رفعها إلى تزايد النسب خلال الخطط الخمسيـة المختلفـة من الأولى إلى الخامسـة ، إلا أنها لاتزال منخفضـة حيـث أن هنــاك نحو 12.2 % من كمية المياه التى يتم رفعها لا يتم تنقيتها قبل صرفها على المصارف العامة والمجارى المائية بما يهدد الصحة العامة وذلك وفقاً لبيانات الخطة الخمسية الخامسة .
    3 ـ معالجة مياه الصرف الصحى وإعادة إستخدامها :
    ـ تعد مياه الصرف الصحى الخام أهم مصادر التلوث لإحتوائها على مجموعة من الملوثات والبكتريا مثل السالمونيلا والفيروسات والكائنات العضوية المعدية لذا تعد معالجة مياه الصرف الصحى وإعادة استخدامها ضرورة حتمية لما تمثله هذه المياه من مصدر اضافى وغير تقليدى ومتجـدد للمياه والمحافظـة على البيئة وصحة المواطنين .
    ـ هناك أسس اقتصادية وفنية لإختيار طريقة معالجة مياه الصرف الصحى وتعتبر طريقة بحيرات الأكسدة أفضل الطرق وتحتاج إلى 40 % من التكاليف الانشائية ، 15 % بالنسبة لتكاليف الصيانة ، والطاقة المستهلكة هى الأقل بالمقارنة بالطرق الأخرى .
    ـ تتم عملية المعالجة فى عدة مراحل وهى المعالجـة الميكانيكيـة ( الابتدائية ) والمعالجـة البيولوجيـة ( الثانوية ) ومعالجة الحمأة لما تحتويه من مواد نيتروجينية وفوسفات وهما أهم المواد فى الحمأة لأنها المواد الفعــالة فى السمـاد وتتراوح نسبـة النيتروجين فى الحمـأة ما بين ( 1.6 ـ 3.2 % ) ، الفوسفـات ما بين ( 1.0ـ 2.8 % ) .
    ـ بلغت كميـات السماد المنتـج من معالجـة الحمـأة نحو 317.8 ألف م3 ، وكميـة السمـاد المبـاع منها نحو 134.7 ألف م3 بنسبة 42.4 % من كمية السماد المنتج على مستوى الجمهورية وتعتبر محافظة القاهرة أكثر المحافظات إنتاجاً بنسبة 38.4 % من جملة السماد المنتج وذلك عام 2007.
    ـ تتعدد مجالات إعادة استخدام مياه الصرف الصحى وفقاً لطبيعتها ودرجة الجودة التى يتطلبها الاستخدام الجديد ويتم إعادة استخدامها إما صناعياً أو زراعياً أو أنشطة أخرى مثل استخدامها فى مشروع الغابات الشجرية حيث يتم زراعتها بالمناطق الصحراوية وتسهم فى التخلص الآمن والفعال من مخلفات الصرف والاستفادة فى إنتاج الأثاث .
    4 ـ تقديرالاحتياجات المستقبلية لقطاع الصرف الصحى :
    ـ تم وضع خطة تنفيذية متكاملة للوصول بنسبة خدمة الصرف الصحى بالقرى إلى 40 % باستخدام نظم تكنولوجية جديدة وشبكات سطحية تلائم ظروف القرية المصرية ، ويبلغ عدد محطات المعالجة المقترح إنشاؤها 250 محطة و 90 توسعاً لمحطات قائمة وتتكلف الخطة المتكاملة 20 مليار جنيه .
    ـ من المستهدف فى الخطة الخمسية السادسة ( 07 / 2008 ـ 11 / 2012 ) أن تبلغ الطاقة المتاحة لعمليات الصرف والتنقية لمياه الصرف الصحى نحو 24.8 مليون م3 / يوم ، 21 مليون م3 / يوم على التوالى مما يعنى صرف نحو 99 % من كمية المياه المستهلكة وتنقية حوالى 85 % من المياه المنصرفة على أساس أن نسبة ما يتصرف من مياه الشرب يقدر بنحو 90 % من الإنتاج .
    ـ من المتوقع أن تصل طاقة الصرف والتنقية المطلوبة فى عام 16 / 2017 نحو 30 مليون م3 / يـوم لكل منهمـا ، أى يستلـزم توفــير نحو 5.2 مليون م3 / يــوم لعمليات الصرف ، نحو 9 مليـون م3 / يوم لعمليـات التنقيـة وذلك خـلال الفـترة من عــام 07 / 2008 وحتى عام 16 / 2017 .
    ـ من المستهدف فى الخطة الخمسية السادسة ( 07 / 2008 ـ 11 / 2012 ) أن تبلغ قيمة الاستثمارات العامة فى قطاع الصرف الصحى نحو 43.8 مليار جنيه بنهاية الخطة بنسبة 71.4 % من اجمالى الاستثمارات المقدرة لمياه الشرب والصرف الصحى وهذه الاستثمارات تتوزع بين إستكمال مشروعات وإحلال وتجديد محطات وشبكات قائمة ومشروعات لهيئات المجتمعات العمرانية الجديدة
    ـ بالنسبة لتوزيع الاستثمارات الحكومية خلال الخطة الخمسية السادسة على الأنشطة الاقتصادية فإن مشروعات الصرف الصحى تستحوذ على 37.6 مليار جنيه وهو ما يقرب من ربع الاستثمارات الحكومية على مستوى الجمهورية بنسبة 23.7 % من اجمالى الاستثمارات .


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 10, 2017 1:02 pm